صاحب الامر

مركز البحوث الكونية والنشأة الاولى - صاحب الامر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» الطوفان
السبت 02 يوليو 2016, 20:57 من طرف حارس المجرة

» الرؤيا
الأربعاء 04 مايو 2016, 21:44 من طرف صاحب الأمر

» رؤية الثورة الشعبية
الأحد 24 أبريل 2016, 16:50 من طرف حارس المجرة

» نشاط المنتدى
الأحد 24 أبريل 2016, 16:12 من طرف صاحب الأمر

» تعليق علي موضوع (الروح دراسة جديدة بمفهوم مختلف تماماً)
الإثنين 02 نوفمبر 2015, 02:45 من طرف حارس المجرة

» ماهية الامامة - أحد فروعها
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 23:43 من طرف صاحب الأمر

» فلله قوم في الفراديس مذ ابت قلوبهم أن تسكن الجو والسما !..
الجمعة 15 مايو 2015, 20:24 من طرف حارس المجرة

» الى عمي الحج هلا رمضان
الأحد 10 مايو 2015, 18:03 من طرف صاحب الأمر

» إلى أخوي رائـــــد
السبت 25 أبريل 2015, 21:36 من طرف قراني حياتي

المواضيع الأكثر نشاطاً
سيرة سيد الخلق
مناظرة المهديين عجل الله هداهم
مباهلة لكل من كذب بأمر الله وعنده الجرأة على يباهل
توضيح الرسالة لهلال المثالث 2012
حوار مع انصار احمد الحسن العسكري
عاجل لصاحب الامر لاسكات الجهلاء
عطر الولاية
مؤتمر للماسون بخصوص اقمار الدم الاربعة القادمة
لعبة ورق
مواكب حسينية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

  خلاصة الختام والختم المختوم !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المغربي
المراقبون
المراقبون
avatar

عدد المساهمات : 1622
تاريخ التسجيل : 27/01/2014

مُساهمةموضوع: خلاصة الختام والختم المختوم !   الإثنين 28 أبريل 2014, 12:02

http://voila.ahlamontada.com/t402-topic

راية الجهاد كتب:




بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام على الانبياء والرسل أجمعين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي العزيز المغربي حياك الله وحفظك من كل سوء علمته وجهلته

اود ان اخط اليك ما اتفكر به هذه الايام لانه امر مفزع قليلا ولا وحول ولا قوة الا بالله

من اين ابدأ صدقني لا ادري
المسألة التي يختلف فيها السنة والشيعه يدور محورها حول الامامة واتفقا على الاقل بانه سيكون في اخر الزمان المهدي ونعلم ان اوصاف المهدي عند اهل السنة انه رجل عربي طبيعي كغيره من الرجال يقيم الخلافة الاسلامية ويعز الاسلام عند الشيعه فهو رجل خارق للعادة يعلم من الغيب ما لا يعلمه احد وعنده قدرات كثيره كلها خارقة للعاده ! حتى هذه النقطة اطلعنا على وجهة نظر وعقيدة كل منهما !

وعندما انظر بالقران الكريم وانما اجد عذاب وعقابا للعالمين وامور عظام ستحدث ليس لاحد فيها من توبة ومغفرة ولو قارنتها بالمذهب الشيعي او العقيدة الشيعة لوجدت ان مهديهم هو بعينه الساعة وعندها كل فعل وامر هو من الامور العظام التي لا توبة فيها لاحد !

لكن الامر الذي شغلني هو ما دور المهدي وهل فعلا معه هذه الامور العظام وهل اعطيت لمن سبقوه من انبياء ورسل الخ فوجدت نعم بان الله اعطى انبياء ورسل من بعض هذه الامور العظام ومنهم من خلقهم وفطرهم لهذه الامور العظام !

لكن هنا يوجد نقطتين مهمتين وهما
المهدي يصلحه الله في ليلة
السؤال هو ما هو نوع الاصلاح هل هو هداية ام زيادة ايمان ام زيادة في التقوى ام هو امر اخر
والقطة الثانية تبين لي ان عيسى عليه الصلاة والسلام كان شهيدا على الناس مادام فيهم والشهادة تقتضي معرفة كل شيء عن الناس ما في صدورهم واعمالهم والا لكانت شهادة باطلة لا قيمة لها !

وعلمنا بالجسد والنفس والروح والامانة كافيان لنا على اقل تحديد بان الله قادر بلمح البصر جعل الانسان يعلم كل شيء عن كل مخلوق في الكون سره وعلنه !

هذا ما اوصلني الى الاستنتاج الجازم ان ما يفعله الله معي هو امر خطير حتى انا لم اقدر قدره الحقيقي

فانا رأيت رؤيا وعدة امور وخرجت اتبين اصل هذا الحدث وماهيته وما لدى البشر علم حوله
وزياده سلب الله مني كل شيء احبه الانسان بهذه الدنيا لكي لا يبقى في نفسي شيء احبه او اريده بهذه الدنيا

لكن ليس هذا باب القصيد وانما انا كنت انتظر حتى اليوم ان يحدث الله شيء ما ليتحقق وعده وكلامه ولم ادري اصلا ما افعل بامره الذي امرني به وهو توحيد العالمين لعبادة رب العالمين !

لكن الان تبين لي ان كل ما حدث في الاعوام السالفة ما هو الا اعداد للحدث الاعظم المقبل !

وكما اتوقع الان هو بان الله سيصلح نفس ذلك المخلوق في ليلة لدرجة ان يجعل نفسه وكانها كانفس الانبياء والرسل اي قابلة لتلقي امر الله وكلمته كل حين يعني بحروف اخرى اعطائه صلاحية استعمال الامانة بشكل مباشر مما يعني جعله كعيسى عليه الصلاة والسلام شهيدا على الناس يعني يعلم ما في صدورهم واعمالهم ومما تعلمه من اجزاء الامانة الالهية !

فعندها إعلم بان القيامة قامت !

هذا ما اراده البشر بجفائهم لامر الله وهذا ما سيكون وهذا ما يفزعني !

لان الله قال لابراهيم اني جاعلك للناس اماما اي جعله لكافة الناس اماما ولكنني لم اقرأ بالتاريخ بان سيدنا ابراهيم كان حاكما وانما على ما يظهر شهيدا على الناس
كما هو حال سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام !

فما ذهب القوم اليه بشأن المهدي لا علاقة له بالمهدي من شيء الا قليلا كما هو الحال عند بعض الشيعة وعند بعض المتصوفة كما كتب احمد في الدر المنثور ! بان الختم هو ذاتي الجريان بخلاف الانبياء والرسل الذين سيرهم كان من قبل الوحي والخ وانه نصف معتم ونصف نور فعندما ينتهي النصف المظلم وحقبتها يتجلى النصف الاخر وهو عينه الاصلاح بليلة واحده بغتة فيصبح ومعه السلام وهو الامانة الالهية !


هذا ما توصلت اليه وانه لا جدوى لدعوة الناس لشيء كما اخبر الله عز وجل وعل التاخير كان بسبب انني رغبت بتنبيه الناس وتحذيره فازداد البلاء علي لافقه الان الامر محتوم ومقضي قبل ان اكون بشرا على الارض وانه لن يتبدل ما قضاه وقد ره الله منذ ان خلق الكون !

فاني ارى المسألة خطيره جدا لم يعيها المسلمين على حقيقتها وانها ساعة الصفر والحساب وحكم الله في الارض ووراثة الله للارض وما عليها !
وانا اسأل الله ان يكون ذلك في عيسى عليه الصلاة والسلام وليس في لانه هو الجدير بهذا الامر والله يفعل ما يشاء !

لهذا ساختصر الشرح والتفاصيل وارجوا ان تكون من المتقين واسأل الله ان يعفوا عني وعنك وعن اخوتنا واخواتنا هنا ولا تبتأس اذا لم ترى صاحبك مرة اخرى لكن اعلم بان وعد الله حق وانه لا بد من يوم قيامة وميعاد سيأتي على العباد فجأة في لحظة لم يتوقعونها ويومها لن ينفع احدا ندمه في ما فرط في جنب الله !
يرونه بعيدا ونراه قريبا !

فحقيقة امر الله لم تات بعد وانما اتى امره فلا تستعجلوه فهذه اشراطها وعلامتها المسبقة لينذر قوم يعقلون ! لانه اذا اتى امر الله فلن يسأل احد عن ذنبه !

فعقيدة الشيعة لم تات من خرافه او خيال بل هي من حقيقة وواقع سوف يحدث لا محال !  وعند حدوثه فقد قامت القيامة واصبح كل شيء مكشوف انفس البشر واعمالهم وسيحكم بينهم بالعدل ولا يظلم احدا على وجه الارض ! فلا ترتقبني وانما ارتقب ذلك اليوم فالامانة قادر الله اعطائها اي كان في اي لحظة وليس يشترط ان يعطيني اياها لكن اذا اعطيت لبشر اي كان واذن له باستعمالها وليس التعلم عليها فيعني ذلك بان الامر قد قضي وانتهى !

هذا ما احببت ان ابينه لك رغم ان رغبتي كانت هو ارسال ذلك كرسالة خاصة ولكنني ان فعلت فقد حرمت اخوتنا الاخرين من الاطلاع عليها لهذا سأنشرها بالمنتدى ليعلموا كل منهم اين موقعه من امر الله وما ينتظره من احداث عظام لم يتصورها احد لا في يقظة ولا في منام !  فامر الله جلل ومفزع !

اخوكم ومحبكم بالله والمشفق عليكم وعلى نفسه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://moons.moontada.com
 
خلاصة الختام والختم المختوم !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صاحب الامر  :: المنتدى القديم :: اهم المواضيع القديمة-
انتقل الى: